الراقى المصرى سبيل الخير
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


الرقيه الشرعيه على منهج اهل السنة والسلف الصالح..
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
نرحب بجميع الزوار و الاعضاء الكرام و نتمنى أن تجدوا في موقعنا ما يجذب انتباهكم ونتمنى لكم قضاء اجمل الاوقات معنا وباب التسجيل مفتوح للجميع تذكر قول الله تعالى: { مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ }

شاطر | 
 

 تفسير فاتحة الكتاب...سورة الفاتحة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو مصعب
نائب رئيس مجلس الادارة
نائب رئيس مجلس الادارة


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 275
نقاط : 6543
تاريخ التسجيل : 24/09/2010
العمل/ الدراسه : حجام
المزاج : كويس

مُساهمةموضوع: تفسير فاتحة الكتاب...سورة الفاتحة   الجمعة سبتمبر 24, 2010 5:24 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




تفسير الفاتحة وهي مكية
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
‏ ‏
{‏بِسْمِ اللَّهِ‏}‏
أي‏:‏ أبتدئ بكل اسم لله تعالى‏,‏ لأن لفظ ‏
{‏اسم‏}‏ مفرد مضاف‏,‏ فيعم جميع الأسماء ‏[‏الحسنى‏]‏‏
.‏ ‏{‏اللَّهِ‏}‏ هو المألوه المعبود‏,‏ المستحق لإفراده بالعبادة‏
لما اتصف به من صفات الألوهية وهي صفات الكمال‏.‏
{‏الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ‏}‏
اسمان دالان على أنه تعالى ذو الرحمة الواسعة العظيمة

التي وسعت كل شيء‏
‏ وعمت كل حي‏,‏ وكتبها للمتقين المتبعين لأنبيائه ورسله‏
‏ فهؤلاء لهم الرحمة المطلقة‏
‏ ومن عداهم فلهم نصيب منها‏.‏
واعلم أن من القواعد المتفق عليها بين سلف الأمة وأئمتها‏
الإيمان بأسماء الله وصفاته‏,‏ وأحكام الصفات‏.‏
فيؤمنون مثلًا‏,‏ بأنه رحمن رحيم‏
ذو الرحمة التي اتصف بها‏,‏ المتعلقة بالمرحوم‏.
‏ فالنعم كلها‏,‏ أثر من آثار رحمته‏
‏ وهكذا في سائر الأسماء‏.‏ يقال في العليم‏:‏ إنه عليم ذو علم‏
يعلم ‏[‏به‏]‏ كل شيء‏,‏ قدير‏,‏ ذو قدرة يقدر على كل شيء‏.‏
{‏الْحَمْدُ لِلَّهِ‏}‏
‏[‏هو‏]‏ الثناء على الله بصفات الكمال‏
‏ وبأفعاله الدائرة بين الفضل والعدل‏
‏ فله الحمد الكامل‏,‏ بجميع الوجوه‏.‏ ‏
{‏رَبِّ الْعَالَمِينَ‏}‏ الرب‏,‏ هو المربي جميع العالمين

ـ وهم من سوى الله ـ

بخلقه إياهم‏,‏ وإعداده لهم الآلات‏
وإنعامه عليهم بالنعم العظيمة‏,‏ التي لو فقدوها‏
لم يمكن لهم البقاء‏.‏ فما بهم من نعمة‏,‏ فمنه تعالى‏.‏
وتربيته تعالى لخلقه نوعان‏:‏ عامة وخاصة‏.‏
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
فالعامة‏:‏
هي خلقه للمخلوقين‏,‏ ورزقهم‏
وهدايتهم لما فيه مصالحهم‏
‏ التي فيها بقاؤهم في الدنيا‏.‏
والخاصة‏:
‏ تربيته لأوليائه‏,‏ فيربيهم بالإيمان‏,‏ ويوفقهم له‏
‏ ويكمله لهم‏
‏ ويدفع عنهم الصوارف‏,‏ والعوائق الحائلة بينهم وبينه‏
‏ وحقيقتها‏:‏ تربية التوفيق لكل خير‏,‏ والعصمة عن كل شر‏.
‏ ولعل هذا ‏[‏المعنى‏]‏
هو السر في كون أكثر أدعية الأنبياء
بلفظ الرب‏.‏
فإن مطالبهم كلها داخلة تحت ربوبيته الخاصة‏.‏
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
فدل قوله

{‏رَبِّ الْعَالَمِينَ‏}‏ على انفراده بالخلق والتدبير‏
والنعم‏,‏ وكمال غناه‏,‏ وتمام فقر العالمين إليه‏
‏ بكل وجه واعتبار‏.‏
{‏مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ‏}‏
المالك‏:‏ هو من اتصف بصفة الملك
التي من آثارها أنه يأمر وينهى‏,‏ ويثيب ويعاقب‏
‏ ويتصرف بمماليكه بجميع أنواع التصرفات‏
‏ وأضاف الملك ليوم الدين‏,‏ وهو يوم القيامة‏
‏ يوم يدان الناس فيه بأعمالهم‏,‏ خيرها وشرها‏
‏ لأن في ذلك اليوم‏,‏ يظهر للخلق تمام الظهور‏
‏ كمال ملكه وعدله وحكمته‏
‏ وانقطاع أملاك الخلائق‏.‏
حتى ‏[‏إنه‏]‏ يستوي في ذلك اليوم‏,‏ الملوك والرعايا

والعبيد والأحرار‏.‏
كلهم مذعنون لعظمته
‏ خاضعون لعزته‏,‏ منتظرون لمجازاته‏,‏ راجون ثوابه‏
خائفون من عقابه‏,‏ فلذلك خصه بالذكر
‏ وإلا‏,‏ فهو المالك ليوم الدين ولغيره من الأيام‏.‏
وقوله ‏{‏إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ‏}‏
أي‏:‏ نخصك وحدك بالعبادة والاستعانة‏
‏ لأن تقديم المعمول يفيد الحصر‏
‏ وهو إثبات الحكم للمذكور‏
ونفيه عما عداه‏.‏ فكأنه يقول‏:‏
نعبدك‏ ولا نعبد غيرك ونستعين بك‏,‏ ولا نستعين بغيرك‏.‏
وقدم العبادة على الاستعانة‏,‏ من باب تقديم العام

على الخاص‏
واهتماما بتقديم حقه تعالى على حق عبده‏.‏
و‏{‏العبادة‏}‏

اسم جامع لكل ما يحبه الله ويرضاه من الأعمال‏
والأقوال الظاهرة والباطنة‏.‏
والاستعانة‏}‏
هي الاعتماد على الله تعالى في جلب المنافع‏
ودفع المضار‏,‏ مع الثقة به في تحصيل ذلك‏.‏
والقيام بعبادة الله والاستعانة به هو الوسيلة للسعادة الأبدية‏,‏ والنجاة من جميع الشرور‏
‏ فلا سبيل إلى النجاة إلا بالقيام بهما‏
‏ وإنما تكون العبادة عبادة‏
‏ إذا كانت مأخوذة عن رسول الله
ـ صلى الله عليه وسلم ـ
مقصودا بها وجه الله‏.‏ فبهذين الأمرين تكون عبادة‏,
‏ وذكر ‏{‏الاستعانة‏}‏ بعد ‏{‏العبادة‏}‏ مع دخولها فيها‏
‏ لاحتياج العبد في جميع عباداته إلى الاستعانة بالله تعالى‏.
‏ فإنه إن لم يعنه الله‏,‏ لم يحصل له ما يريده من فعل الأوامر‏
‏ واجتناب النواهي‏.‏
ثم قال تعالى‏:‏
{‏اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ‏}‏
أي‏:‏ دلنا وأرشدنا‏,‏ ووفقنا للصراط المستقيم‏
‏ وهو الطريق الواضح الموصل إلى الله
‏ وإلى جنته‏,‏ وهو معرفة الحق والعمل به‏
‏ فاهدنا إلى الصراط واهدنا في الصراط‏.‏
فالهداية إلى الصراط‏:‏ لزوم دين الإسلام‏
‏ وترك ما سواه من الأديان‏,‏ والهداية في الصراط
‏ تشمل الهداية لجميع التفاصيل الدينية علما وعملا‏.
‏ فهذا الدعاء من أجمع الأدعية وأنفعها للعبد
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
ولهذا وجب على الإنسان أن يدعو الله به
في كل ركعة من صلاته‏,‏ لضرورته إلى ذلك‏.‏
وهذا الصراط المستقيم هو‏:‏ ‏

{‏صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ‏}
‏ من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين‏.‏

{‏غَيْرِ‏}‏ صراط ‏{‏الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ‏}‏ الذين عرفوا الحق

وتركوه كاليهود ونحوهم‏.‏
وغير صراط ‏{‏الضَّالِّينَ‏}‏
الذين تركوا الحق على جهل وضلال‏,‏ كالنصارى ونحوهم‏.‏
فهذه السورة على إيجازها‏
قد احتوت على ما لم تحتو عليه سورة من سور القرآن‏
‏ فتضمنت أنواع التوحيد الثلاثة‏:
توحيد الربوبية يؤخذ من قوله‏:‏
{‏رَبِّ الْعَالَمِينَ‏}‏
وتوحيد الإلهية وهو إفراد الله بالعبادة‏
‏ يؤخذ من لفظ‏:‏ ‏{‏اللَّهِ‏}‏ ومن قوله‏:‏ ‏{‏إِيَّاكَ نَعْبُدُ‏}‏
وتوحيد الأسماء والصفات
وهو إثبات صفات الكمال لله تعالى‏
التي أثبتها لنفسه‏
‏ وأثبتها له رسوله من غير تعطيل ولا تمثيل ولا تشبيه
‏ وقد دل على ذلك لفظ ‏{‏الْحَمْدُ‏}‏ كما تقدم‏.
‏ وتضمنت إثبات النبوة في قوله‏:‏
{‏اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ‏}
‏ لأن ذلك ممتنع بدون الرسالة‏.‏
وإثبات الجزاء على الأعمال في قوله‏:‏
{‏مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ‏}
‏ وأن الجزاء يكون بالعدل‏,‏ لأن الدين معناه الجزاء بالعدل‏.‏
وتضمنت إثبات القدر‏,‏ وأن العبد فاعل حقيقة‏
خلافا للقدرية والجبرية‏.‏
بل تضمنت الرد على جميع أهل البدع

[‏والضلال‏]‏ في قوله‏:‏
{‏اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ‏}
‏ لأنه معرفة الحق والعمل به‏.‏ وكل مبتدع ‏[‏وضال‏]
‏ فهو مخالف لذلك‏.‏
وتضمنت إخلاص الدين لله تعالى‏
‏ عبادة واستعانة في قوله‏:‏

{‏إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ‏}
‏ فالحمد لله رب العالمين‏

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
............
تفسير السعدي (تيسير الكريم المنان في تفسير كلام الرحمن)
للشيخ عبدالرحمن السعدى
..............

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابو احمد العراقي

avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 22
نقاط : 32
تاريخ التسجيل : 26/09/2010
الموقع : العراق العظيم
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: تفسير فاتحة الكتاب...سورة الفاتحة   الأحد سبتمبر 26, 2010 5:22 pm

الله يبارك فيك
اخي العزيز
ابو مصعب
على هذة المشاركة القيمة والرائعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو مصعب
نائب رئيس مجلس الادارة
نائب رئيس مجلس الادارة


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 275
نقاط : 6543
تاريخ التسجيل : 24/09/2010
العمل/ الدراسه : حجام
المزاج : كويس

مُساهمةموضوع: رد: تفسير فاتحة الكتاب...سورة الفاتحة   الأحد سبتمبر 26, 2010 6:38 pm

اعزكم الله وبارك فيك على مرورك وتعليقك

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

نتشرف بأنضمامكم الى منتدى الراقى
الراقى المصرى الشيخ سبيل الخير
اطرحوا كل ما تعانون منه او شكوى من مرض روحى فى عيادة الشيخ سبيل الخير
اتمنى للجميع الشفاء والتوفيق



ابو مصعب... حجام


0124615402
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم يــآسمين
مراقبة عام المنتدى الاسلامى
مراقبة عام المنتدى الاسلامى
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 156
نقاط : 706
تاريخ التسجيل : 25/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: تفسير فاتحة الكتاب...سورة الفاتحة   الإثنين سبتمبر 27, 2010 6:46 am


جزاكم الله خيرا الأخ الفاضل أبو مصعب

،،
ولا حرمتم أجر طرحكم النافع
،،
دمتم بخير

_________________
~مِن َالسّهل أنْ تتلفتـ فتـجد أُناساً بِقُربك ،، لكن الصّعب..!! أن تجد بينهم من يحمل قلباً مثل قلبكـ.. اهداء لشيخنا ووالدنا~ سبيل الخير


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[center]سبحــآن الله وبحمدهـ** سبحــآن الله العظــيم
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو مصعب
نائب رئيس مجلس الادارة
نائب رئيس مجلس الادارة


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 275
نقاط : 6543
تاريخ التسجيل : 24/09/2010
العمل/ الدراسه : حجام
المزاج : كويس

مُساهمةموضوع: رد: تفسير فاتحة الكتاب...سورة الفاتحة   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 3:29 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

نتشرف بأنضمامكم الى منتدى الراقى
الراقى المصرى الشيخ سبيل الخير
اطرحوا كل ما تعانون منه او شكوى من مرض روحى فى عيادة الشيخ سبيل الخير
اتمنى للجميع الشفاء والتوفيق



ابو مصعب... حجام


0124615402
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سبيل الخيْر
مؤسس ورئيس مجلس الادارة
مؤسس ورئيس مجلس الادارة


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 207
نقاط : 14202
تاريخ التسجيل : 24/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: تفسير فاتحة الكتاب...سورة الفاتحة   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 10:29 am

بارك الله فيك اخى الفاضل ..ابو مصعب ..
على هذا التفسير الشيق للسبع المثانى ..
ولعل المستعينين بالجن ..المستعينين بغير الله ..ان يتعظوا من هذه الايه :
وقوله ‏{‏إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ‏}‏
أي‏:‏ نخصك وحدك بالعبادة والاستعانة‏
‏ لأن تقديم المعمول يفيد الحصر‏
‏ وهو إثبات الحكم للمذكور‏
ونفيه عما عداه‏.‏ فكأنه يقول‏:‏
نعبدك‏ ولا نعبد غيرك ونستعين بك‏,‏ ولا نستعين بغيرك‏.‏
وقدم العبادة على الاستعانة‏,‏ من باب تقديم العام

سبيل الخير

_________________
( التوقيع )


سبيل الخير
راقى بالقرأن

بجمهورية مصر العربية

0105732903

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
al_aslam50



الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 29
نقاط : 31
تاريخ التسجيل : 03/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: تفسير فاتحة الكتاب...سورة الفاتحة   الأربعاء أكتوبر 06, 2010 4:58 pm

جزاك الله خير
تفسير راااااااااااائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو مصعب
نائب رئيس مجلس الادارة
نائب رئيس مجلس الادارة


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 275
نقاط : 6543
تاريخ التسجيل : 24/09/2010
العمل/ الدراسه : حجام
المزاج : كويس

مُساهمةموضوع: رد: تفسير فاتحة الكتاب...سورة الفاتحة   الجمعة أكتوبر 08, 2010 1:32 am

شاكر لكم جداااااااا المرور المشرف المميز
وشاكر لكم تعليقكم

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

نتشرف بأنضمامكم الى منتدى الراقى
الراقى المصرى الشيخ سبيل الخير
اطرحوا كل ما تعانون منه او شكوى من مرض روحى فى عيادة الشيخ سبيل الخير
اتمنى للجميع الشفاء والتوفيق



ابو مصعب... حجام


0124615402
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تفسير فاتحة الكتاب...سورة الفاتحة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الراقى المصرى سبيل الخير :: المنتدى الاسلامى :: قسم القرآن الكريم-
انتقل الى: